سجل الاقتصاد التركي نمواً بنسبة 7,4 في المئة فاق التوقعات للفصل الاول من العام 2018 مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي، بحسب ارقام رسمية نشرت الاثنين. وتخطت الارقام، التي نشرت قبل أسبوعين من انتخابات رئاسية وتشريعية، نسبة 7 في المئة التي اجمعت عليها توقعات السوق. إلا ان خبراء اقتصاديين حذروا من ان الاقتصاد التركي مقبل على فترة تباطؤ اقتصادي. 

وجاء النمو المسجل في الفصل الاول من 2018 بدعم من قطاعات الصناعة والبناء والخدمات بالاضافة الى زيادة الصادرات، بحسب الارقام الرسمية التي نشرها معهد الاحصاء التركي. وكان الاقتصاد التركي سجل نمواً بنسبة 11,3 في المئة في الفصل الثالث من العام 2017، مقابل نمو نسبته 7,3 في المئة في الفصل الرابع من العام نفسه. 

ورحب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بالارقام الأخيرة وأكد ان الاقتصاد تركيا “لا يزال احد الاسرع نموا”. وأعلن اردوغان على تويتر “على الرغم من الهجمات التي تعرض لها الاقتصاد والالاعيب التي مورست، نستمر في النمو بقوة مع اساسيات متينة للاقتصاد الكلي”. 

ويتهم اردوغان مراراً قوى خارجية لم يسمها بالتآمر لاضعاف تركيا وليرتها. وتشهد تركيا في 24 حزيران انتخابات رئاسية وتشريعية مبكرة يرجح أن تمنح أردوغان صلاحيات موسعة. إلا ان اقتصاديين بينهم خبراء مركز الابحاث “كابيتال ايكونوميكس” ومقره لندن أشاروا إلى ان الارقام الاخيرة هي عن الفترة السابقة للاضطرابات التي شهدتها الاسواق المالية مؤخرا.  المصدر: (RTTNews)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *